دوس بنزين

نصائح هامة لتجاوز مشكلات أول 1000 كيلومتر بسيارتك الجديدة

قالت منظمة “ديكرا” للفحص الفني إنه ينبغي مراعاة بعض النقاط المهمة عند قيادة السيارة الجديدة، لا سيما خلال أول ألف كيلومتر، وفقا ل”العين الإخبارية”.

وأوضحت المنظمة الألمانية أنه ينبغي للحفاظ على محرك السيارة الجديدة عدم الضغط الكامل على دواسة الوقود خلال أول ألف كيلومتر، حتى لا تتلف أجزاء بالمحرك مثل تآكل مساحة كبيرة من الأسطوانات وعدم إحكامها، وهو ما ينتج عنه استهلاك كميات كبيرة من الزيت وانخفاض العمر الافتراضي للمحرك.

وأشارت “ديكرا” إلى أن الإطارات الجديدة تحتاج أيضا إلى السير لمسافة حوالي 150 كلم حتى تلتصق على الطريق بشكل كامل. ويرجع السبب في ذلك إلى أن مطاط الإطارات يكون مزودا بشحم عازل يساعد على فصل الإطار عن قالب التشكيل أثناء عملية الإنتاج.

وتتطلب المكابح الجديدة أيضا بعض الوقت حتى تعمل بكامل طاقتها. لذا يجب أن يتم تليين بطانات وأقراص المكابح لبعض الوقت؛ لأن المكابح لا تقوم بعملها في البداية بشكل جيد، وهو ما يمثل خطورة كبيرة في أيام السيارة الأولى خاصة مع الإطارات التي غالبا ما تكون زلقة. وهنا ينصح الخبراء الألمان بضرورة توخي الحرص والحذر خلال قيادة السيارة في أول ألف كيلومتر على الطريق.

السيارات الكهربائية

فيما قدمت مجلة السيارات “أوتو جازيت” الألمانية بعض النصائح لقائدي السيارات الكهربائية، والتي يمكن من خلالها عبور فصل الشتاء بأمان والتغلب على المشاكل، التي تظهر بالبطارية بسبب انخفاض درجات الحرارة.

إبقاء السيارة متصلة بالشاحن: أوصى الخبراء الألمان عند انخفاض درجات الحرارة بشدة بإبقاء السيارة متصلة بالشاحن، حتى لو لم تكن البطارية بحاجة للشحن. ويُفضل عند الحاجة لتشغيل وظيفة التدفئة أن يتم تشغيلها أثناء الشحن لتوفير طاقة البطارية للسير. كما أوصى الخبراء بصف السيارة في المرأب بدلا من الخارج.

إعادة الشحن بعد العودة من الرحلة: أوصى الخبراء بإعادة شحن البطارية مباشرة بعد العودة من الرحلة؛ حيث تكون البطارية في درجة حرارة مناسبة لعملية الشحن.

سلوك قيادة اقتصادي: أكد الخبراء الألمان على أهمية اتباع سلوك قيادة اقتصادي للحفاظ على طاقة البطارية. ويُقصد بالسلوك الاقتصادي هنا عدم الدخول في مناورات تسارع بدون داع على الطريق، والاستغناء عن عمليات الكبح الشديدة، والسير بوتيرة واحدة على الطريق وعدم تجاوز سرعة 120 كلم/س، مع تفعيل الأنظمة الاقتصادية أيضا مثل نظام استرداد طاقة الكبح وتفعيل الوضع الاقتصادي “Eco”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى