الاخبار الرئيسيةدوس بنزين

«سبيس إكس» تختبر مركبتها الفضائية المخصصة لنقل البشر إلى «المريخ»

أعلن الملياردير الأميركي إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة «سبيس إكس» لتكنولوجيا الفضاء، إن الشركة ستأخذ أول خطوة كبيرة للأمام، في سعيها لنقل الناس إلى كوكب المريخ، من خلال اختبار الصاروخ «سبيس شيب». وبحسب موقع «بيزنس إنسايدر»، فإن ماسك قال إن المركبة الفضائية الضخمة، التي تريد الشركة استخدامها لنقل البشر إلى المريخ، ستخضع لأول اختبار على ارتفاع عالٍ الأسبوع المقبل، وهو الإطلاق الذي يأتي بعد اختبار ناجح لمحركات النموذج الأولي الحالي، يوم الثلاثاء. ووفقًا لماسك، فإن الصاروخ، خلال اختبار الأسبوع المقبل، سيطير على ارتفاع 15 كيلومترًا، أي نحو 50 ألف قدم، في الهواء، لافتاً إلى أن النماذج الأولية السابقة كانت قد اختبرت قفزات قصيرة على بعد بضع مئات الأمتار، لذا ستكون رحلة الاختبار المقبلة خطوة كبيرة في معرفة ما إذا كان التصميم قادرًا على تحمل قسوة رحلات الفضاء أم لا. وقال ماسك إنه كثيراً ما يحدث خطأ في أول اختبار للارتفاعات العالية، ولكن الكثير من الأمور يجب أن تسير على ما يرام. ورداً على سؤال حول رؤيته لاحتمالات هبوط المركبة الفضائية كقطعة واحدة، أجاب: «بنسبة 1 من 3». وتتكون المركبة الفضائية «Starship» من قسمين، الأول هو «Super Heavy Booster»، والسفينة نفسها، التي يزعم ماسك أنها ستكون قادرة على نقل 100 شخص إلى المريخ في وقت واحد، ويبلغ ارتفاع المركبة الفضائية بأكملها 120 مترًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى