كهرباء

ثورة في مشروعات الطاقة المتجددة بالمغرب

تطمح المملكة المغربية أن تقفز بمساهمة محطات الطاقة المتجددة في إنتاج الطاقة الكهربائية من 35% إلى 52% بحلول 2030.

وتمضى البلاد في تنفيذ استراتيجية الطاقة المتجددة المهمة للغاية حتى تتمكن من إضافة طاقات تصل إلى 6 آلاف ميجا واط للوصول بإجمالي الطاقة النظيفة إلى 12900 ميجا واط خلال عقد من الآن.

تكتسب هذه الاستراتيجية المُطلقة منذ 2009 أهميتها من كون المغرب يستورد الطاقة من الخارج لتدبير كامل احتياجاته، فضلا عن مساعي تحسين المناخ والالتزام بالمعايير البيئية العالمية.

و تركز الاستراتيجية على تحسين مزيج الوقود في قطاع الكهرباء، وتسريع تطوير الطاقة من المصادر المتجددة، وخاصة طاقة الرياح والطاقة الشمسية والطاقة الكهرومائية، بالتوازي مع تشجيع إنشاء سوق إقليمي متكامل.

السيطرة على التكاليف

يراهن المغرب على الطاقة المتجددة، لتقليل لتقليص فاتورة الإنفاق الحكومي على الطاقة والتي تصل إلى 100 مليار درهم (9.9 مليار دولار) سنويًا، بحسب بيانات رسمية.

هذا بالتوازي مع تلبية النمو المتزايد للطاقة الكهربائية، والتي تصل إلى 7% سنويا، مما يضع على البلاد عب زيادة فاتورة واردات الوقود الأحفوري لتشغيل المحطات التقليدية.

أكبر مجمع للطاقة الشمسية

تعكف الحكومة المغربية على تنفيذ أكبر مشروع طاقة شمسية في البلاد، وهو مشروع “نور-ورزازات” الممتد على مساحة 3000 هكتار، والذي يهدف لإنتاج 580 ميجاواط من الكهرباء، وإمداد مليون منزل مغربي بالطاقة النظيفة، بحسب بيانات الوكالة المغربية للطاقة الشمسية عند إطلاق المشروع.

بدأ العمل في هذا المشروع في 10 مايو 2013. وتم افتتاح محطة “نور 1” الواقعة مساحة 450 هكتارا، بطاقة إنتاجية تصل إلى 160 ميجا واط.

يتكون مجمع “نور- ورزازات” للطاقة الشمسية من أربع محطات للطاقة الشمسية. يسمح هذا التنوع للمغرب بتجربة تقنيات مختلفة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية

8 محطات رياح

وتضم المملكة ثماني مزارع للطاقة المتجددة، موزعة على مدن طنجة بأربع محطات، طاقتها الإنتاجية 140 ميجاواط و75 ميجا وات و65 ميجا وات و50 ميجا واط.

ويوجد 4 محطات أخرى موزعة بين تازة بقدرة 100 ميجا واط، والصويرة بطاقة 20 ميجا واط، وتطوان بنحو 32 ميجا واط، ومزارع أخرى بمدينة العيون في الأقاليم الجنوبية للمملكة.

مشروع جديد

وشهد هذا الأسبوع توقيع الوكالة المغربية للطاقة المستدامة والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب من جهة، وشركة الطاقة الريحية بالمغرب (NAREVA) وإنيل كرين باور (Enel Green Power) اتفاقية لإنجاز مشروع الطاقة الريحية جبل الحديد بإقليم الصويرة وسط البلاد، بقدرة 270 ميجا واط.

كما أطلقت المملكة طلب عروض يستهدف الشركات الصغرى والمتوسطة، لإنجاز برنامج من الطاقة الشمسية الفوتوضوئية.

وتقدر القدرة إجمالية للمشروع بـ400 ميجا واط، بمواقع مؤهلة بالمغرب يمكن أن تحتضن عدة مشاريع ذات قدرة تتراوح من 5 ميجا واط إلى 20 ميجا واط.

إفراز كوادر جديدة

لمواكبة القدرات الجديدة المرتقبة بالطاقة المتجدد، صادق المجلس الحكومي منذ أيام على المرسوم المتعلق بإحداث وتنظيم معهد التكوين في مهن الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية بورزازات، من أجل فتح الآفاق أمام الطلبة الراغبين في التخصص في مجال الطاقات المتجددة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى