الاخبار الرئيسيةبترول

النفط يهبط 6% بعد اتفاق أوبك+ وتزايد إصابات كورونا

تراجعت أسعار النفط اليوم الإثنين بنسبة 6%، متأثرة بقرار مجموعة “أوبك+” بشأن زيادة الإمدادات، وتزايد إصابات كورونا حول العالم.

 

واتفق وزراء مجموعة أوبك+ أمس الأحد علي زيادة إمدادات النفط من أغسطس لتهدئة الأسعار التي صعدت لأعلى مستوى في عامين ونصف العام مع تعافي الاقتصاد العالمي من جائحة فيروس كورونا.

 

واتفقت المجموعة، التي تضم دول أوبك وحلفاء مثل روسيا، بشكل حاسم على حصص إنتاج جديدة من مايو2022 بعدما وافقت السعودية ودول أخرى على طلب من الإمارات.

 

إيجابيا على السوق

ووفقا لرويترز، انخفضت عقود خام برنت القياسي العالمي 5.5% إلى 69.55 دولار للبرميل بحلول الساعة 1425 بتوقيت جرينتش.

 

وهوت عقود الخام الأمريكي أكثر من 6% إلى 67.42 دولار للبرميل.

 

وقال بنك الاستثمار الأمريكي جولدمان ساكس إن اتفاق أوبك+ لزيادة إمدادات النفط يدعم وجهة نظره بشأن أسعار الخام ويتوقع “رفعا” طفيفا لتوقعاته لفصل الصيف حتى يبلغ برنت 80 دولارا للبرميل.

 

وقال جولدمان ساكس في مذكرة “اشتمل الاتفاق على نقطتي تركيز بارزتين: زيادة معتدلة في الإنتاج والتي ستبقي السوق في حالة عجز في الأشهر المقبلة، بالإضافة إلى توجيهات لزيادة السعة التي ستكون مطلوبة في السنوات القادمة في ظل تنامي نقص الاستثمار”.

 

وقال جولدمان إن الاتفاق يتماشى مع وجهة نظره القائلة بأن “أوبك يجب أن تركز على الحفاظ على سوق حاضرة في شح طوال الوقت مع توجيهها لزيادة القدرات المستقبلية وتثبيط الاستثمارات المنافسة”.

 

وقال جولدمان إن اتفاق أوبك+ يمثل “صعودا” دولارين للبرميل مقابل 80 دولارا للبرميل في توقعاته لسعر خام برنت قي فصل الصيف وزيادة خمسة دولارات لتوقعاتها البالغة 75 دولارا للبرميل للعام المقبل.

 

ومع ذلك، يتوقع جولدمان أن تتذبذب أسعار النفط في الأسابيع المقبلة بسبب المخاطر من سلالة دلتا وبطء وتيرة تطورات العرض مقارنة بالزيادة مؤخرا في نشاط التنقل.

 

ومع تحقق معظم زيادة الطلب التي توقعها لفصل الصيف بالفعل، ومع تزايد الرياح المعاكسة من سلالة دلتا المتحورة من كوفيد-19، قال جولدمان إن الحافز لجولة الصعود التالية في الأسعار يتحول من جانب الطلب إلى جانب العرض، مع وجود احتمالات رفع لتوقعات الأسعار في الأشهر القادمة.

#

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى