أخبار مصرالاخبار الرئيسية

الضرائب: تجربة «السيارات المتنقلة» نجحت فى الوصول إلى صغار الممولين بالمحافظات

قالت سناء عبد المنعم الليثى، رئيس الإدارة المركزية للحاسب الآلى بمصلحة الضرائب المصرية، إن فكرة تقديم الدعم الفنى للممولين من خلال السيارات المتنقلة انطلقت لمساعدة الممولين البسطاء الملزمين بتقديم إقراراتهم إلكترونيًا هذا العام، خاصة بعد ما تم رصد محاولات لأصحاب أكشاك ومكتبات يحاولون استغلالهم بعرض مساعدتهم مقابل مبالغ مالية، بما فى ذلك من مخاطر تداول الرقم السرى للممول.

لفتت إلى أن فرق الدعم الفنى التى تجوب هذه المحافظات لاقت قبولًا كبيرًا، حيث وصلت إلى صغار الممولين بمحلات البقالة، والجزارة، والملابس الجاهزة، وغيرها، ونجحت فى إرساء دعائم الوعى الضريبى بضرورة الحفاظ على سرية بياناتهم وتبسيط إجراءات التسجيل الإلكترونى عبر منصة مصلحة الضرائب.

أضافت أن «السيارات المتنقلة» تضم مجموعة من أكفأ العاملين بمصلحة الضرائب، وبعض المتطوعين المؤهلين لمساعدة الممولين البسطاء فى أماكنهم، وتوعية المجتمع الضريبى بآليات التقديم الإلكترونى للإقرارات، مؤكدة أنه لابد من التحقق من هوية أى شخص يعرض مساعدة الممولين قبل التعاون معه.

وأكدت وزارة المالية نجاح تجربة «السيارات المتنقلة» التى تجوب المحافظات فى توعية الممولين بكيفية تسجيل الإقرارات الضريبية إلكترونيًا، وتوفير الدعم الفنى لهم من خلال الفرق التى تضم بعض المتطوعين وتتواجد فى كل مكان.

لفتت إلى نجاح تجربة التعاون مع جمعيات تنمية المجتمع بالقرى، فى التيسير على الممولين خاصة «البسطاء» وتنمية وعيهم الضريبى، حتى لا يقعوا فريسة سهلة لمن يريد استغلالهم مقابل مبالغ مالية، وكذلك نجاح التعاون مع النقابات واتحاد الغرف التجارية فى تبسيط إجراءات تقديم الإقرارات الإلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى