تعدين وبتروكيماويات

الذهب يرتفع 1% في ظل المخاوف من تطورات فيروس كورونا

ارتفعت #أسعار_الذهب بنسبة 1% تقريبًا الجمعة حيث عززت حالة عدم اليقين التي أثارها متغير #فيروس_كورونا #أوميكرون وتراجع عوائد سندات الخزانة الأميركية من جاذبية المعدن الذي يعتبر ملاذًا آمنًا، وفقا ل”cnbcعربية”.

وارتفع الذهب الفوري بنسبة 0.9% إلى 1785.29 دولارًا للأونصة، واستقرت عقود الذهب الأمريكية الآجلة على ارتفاع بنسبة 1.2% إلى 1783.90 دولار.

وظلت المعنويات في الأسواق المالية ضعيفة، حيث انخفض مؤشر ناسداك بما يزيد عن 2% ، مع تباين بيانات الوظائف الأميركية والمخاوف بشأن #أوميكرون.

كما دعم أسعار الذهب، انخفاض عائد السندات الأميركية لأجل 10 سنوات إلى أقل من 1.4٪ للمرة الأولى منذ سبتمبر، مما قلل من تكلفة الفرصة البديلة لامتلاك #الذهب بدون فوائد.

مع ذلك، حقق الذهب ثالث خسارة أسبوعية على التوالي ، بانخفاض 0.4%، حيث اتخذ مسؤولو الاحتياطي الفدرالي نبرة متشددة بشأن خفض التحفيز وأسعار الفائدة.

وأظهرت بيانات يوم الجمعة تباطؤ نمو التوظيف في الولايات المتحدة بشكل كبير في نوفمبر، لكن معدل البطالة انخفض إلى أدنى مستوى في 21 شهرًا عند 4.2%.

ومن المرجح أن يقوم صانعو السياسة في الاحتياطي الفيدرالي بتسريع إنهاء برنامج شراء السندات الخاص بهم عندما يجتمعون في وقت لاحق من هذا الشهر حيث يستجيبون لسوق العمل المتشدد ويتحركون لفتح الباب أمام زيادات أسعار مبكرة أكثر مما توقعوا.

ويعد الذهب حساس للغاية لارتفاع أسعار الفائدة الأميركية ، لأن ذلك يزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك التي لا تدر عائدًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى