مجتمع

أهالي أطفيح: خالد أبو سريع قام بعدد من الخدمات العامة والخاصة دون النظر لأي اعتبارات شخصية

كثف المرشح المحتمل لانتخابات مجلس النواب المقبلة، المهندس خالد أبو سريع، أمين حزب حماة الوطن بأطفيح، جولاته الانتخابية بعدد من قرى مركز ومدينة أطفيح، خلال الأيام الماضية.

وعبر أبو سريع، عن سعادته الكبيرة لاستقبال عمد ومشايخ القرى له وكذلك المواطنين، لاسيما الشباب منهم، مشيرًا إلى أن هذا الاستقبال بحفاوة الذي شاهده يمثل مسئولية كبيرة تقع على عاتقه بأنه لم ولن يتخلى عن دوره بمساندة أهالي أطفيح جميعهم.

وقال إن ما شاهده من حفاوة الاستقبال لم يكن متوقعًا بهذا الحجم، لافتًا إلى أن مركز أطفيح ثري بأبنائه وعائلاته الكبيرة، ومن ثم فإن تمثيله في مجلس النواب مسئولية كبيرة تقتضي العمل ليل نهار من أجل تحقيق طموح المواطنين من حل كافة المشكلات التي تواجههم.

من جانبهم عبر أهالي أطفيح عن سعادتهم بقرار المهندس خالد أبو سريع خوض الانتخابات البرلمانية المقبلة المقررة في منتصف نوفمبر المقبل، وقالو: إنهم لن يتوانوا عن دعمه ومساندته بكل ما يملكون خاصة في ظل الخدمات الكبيرة التي قام بها أبو سريع خلال عشرين سنة مضت، حيث أنه قام بعدد من الخدمات العامة والخاصة دون النظر لأي اعتبارات شخصية وهو ما دفع المواطنين إلى مطالبته بخوض الانتخابات البرلمانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى